شريط الأخبار
الطاقة والمعادن: تعرفة بند فرق أسعار الوقود صفر تثبيت اسعار المشتقات النفطية لشهر كانون أول بالصور...الملك يستقبل المفوض الأوروبي لشؤون التوسع والجوار 24 وفاة و 4977 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن طقس دافئ نسبيا الثلاثاء الصحة: نتمنى أن يكون “أوميكرون” مرحلة عابرة قطر تعيد الاردن ضمن «القائمة الحمراء» النقابات تنفي علاقتها بتنظيم مهرجان للتضامن مع الأسرى والشعب الفلسطيني الصين تعلن انفتاحها على تعزيز التعاون العالمي ضد الأوبئة الاتحاد من أجل المتوسط يؤكد أهمية الوصاية الهاشمية ولي العهد يزور معسكر النشامى في قطر السفير الكويتي في الأردن يؤكد الالتزام بدعم انشطة (اونروا) ومساندتها كفيف أردني حفظ القرآن الصحة تعلن مراكز التطعيم الثلاثاء الخرابشة: الموجة الحالية قد تكون أشد من سابقتها قبيلات: 2118 إصابة بين طلبة المدارس الاثنين حقيقة اكتشاف معلومات عن امرأة ثرية في البترا ميسي يحقق الكرة الذهبية الملك يزور قيادة المنطقة العسكرية الشرقية " تمريض "عمان الأهلية تشارك بمستشفى الاستقلال بفعالية حول المضادات الحيوية

وفقا لتقلبات الاسعار العالمية

زيادة مرتفعة مرتقبة على أسعار المحروقات بالأردن

زيادة مرتفعة مرتقبة على أسعار المحروقات بالأردن

قال الخبير في مجال الطاقة، هاشم عقل، الإثنين، إن أسعار خام برنت انخفضت عالميا منذ بداية الشهر الحالي، نحو 7 دولارات.

وأضاف عقل، أن هذه النسبة، تعتبر عالية، وأدت إلى انخفاض أسعار المشتقات النفطية، بينما يتعامل الأردن مع التسعير وفقا لتقلبات الاسعار العالمية لتحديد اسعار المشتقات النفطية محليًا كل نهاية شهر . وأردف عقل: "اتخذت لجنة التسعير قرارا ايجابيا في بداية الشهر الحالي خفف من حدة ارتفاع الاسعار في الشهر الماضي التي بلغت نسبا عالية تفوق قدرة المواطن واكتفت بزيادة 10 فلسات للبنزين بنوعيه وثبتت اسعار الديزل والكاز". واستمر قائلا: "اصبح لدينا وضع غير مألوف وهو سعر محلي منخفض للبنزين بنوعيه وهو تسعيرة الشهر الحالي والسعر العالمي حسب النشرة الارشادية لوزارة الطاقة". وبما ان لجنة التسعير تعتمد السعر العالمي كمرجع لتسعير المشتقات البترولية حسب نشرة بلاتس "S&P Global Platts"، لذا يجب ان يكون قرار اللجنة متوافقًا معها وهو السعر الفعلي الشهر الماضي مع الزيادات الفعلية، بحسب عقل. وووفقا لعقل، فإن قرار اللجنة في الشهر الماضي لم يكن فقط تجميد لشهر واحد فقط ومن ثم اعتماده كمرجع للتسعير لانه يعني ان زيادة مرتفعة على اسعار المشتقات النفطية قادمة لتسعيرة شهر /20202/12 . وختم الخبير في مجال الطاقة قائلا: "مع نهاية الشهر الحالي من المتوقع فان المؤشرات السعرية ودائما حسب الاسعار العالمية تتجه الى التثبيت او الانخفاض بنسبة بسيطة تتحدد مع نهاية الشهر الحالي وحسب تقلبات الاسعار خلال الاسبوع القادم علما كل المؤشرات تؤكد مراوحة الاسعار بين 78-80 دولار ويعود ذلك الى ارتفاع اصابات كوفيد 19 في بعض دول العالم و تحرير جزء من المخزونات النفطية لكبار المستهلكين مثل امريكا والصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية علما بان الجزء محدود الاثر على المدى القريب وقد يرفع الاسعار عل المدى البعيد.