شريط الأخبار
الغذاء والدواء توضح حول النودلز الكوري جامعة عمان الأهلية تعلق دوام يوم غد يوم الخميس اعلان حالة الطوارئ القصوى الطفيلة: ثلوج وانجماد واغلاق جزئي لعدة طرق الأشغال تزيل عوائق امام 3 حافلات سياح في الجنوب اسعار الذهب محليا الأربعاء الحكومة حول دوام الخميس نشرة جديدة حول تطورات الحالة الجوية تعليق الدوام في الجامعة الأردنية بسبب الظروف الجوية وفد من جامعة عمان الأهلية يزور المركز الأردني للتصميم والتطوير JODDB حب السلطة والنفوذ تحديد بداية شهر رمضان فلكيا الباص السريع من الساعة 8 صباحا حتى 8 مساء الثلاثاء استشهاد الوكيل محمد المشاقبة ليلحق بالنقيب الخضيرات تفشي مرض فيروسي بمزارع غور الاردن بفلسطين النائب القطاونة: لا نية لدى النائب حسن الرياطي تقديم استقالته تأخير مراكز التطعيم حتى الساعة ١٠ صباحا توجيهات ملكية سامية بإرسال طائرة إخلاء طبي لنقل مصاب أردني في السعودية تغريم 17 شخصًا في المفرق نحو 9 آلاف دينار الاجتماع الأول للمجلس الاستشاري الخاص بمركز صحة المرأة في جامعة عمان الأهلية

لـ تعزيز العلاقات الثنائية

جولة مشاورات سياسية بين الأردن وكندا بداية شباط

جولة مشاورات سياسية بين الأردن وكندا بداية شباط

 أجرى نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ونظيرته الكندية ميلاني جولي، الخميس، محادثات حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية، وتناولت أيضاً عدداً من القضايا الإقليمية.

وبحسب بيان للخارجية، أكّد الوزيران خلال المحادثات التي تمّت عبر اتصالٍ هاتفي استمرار العمل على توسعة التعاون في مختلف المجالات.
وأكّد الصفدي، الذي هنّأ جولي على توليها مسؤولياتها وزيرةً للخارجية في شهر تشرين الأول الماضي، الأهمية التي توليها المملكة لعلاقاتها مع كندا، وثمّن الدعم الذي تقدمه بلادها للأردن لمساعدته على رفد مسيرته التنموية.
وبحث الوزيران القرض المُيسّر الذي أعلنت كندا توفيره للأردن من أجل دعم قطاع التعليم في سياق التعاون المستمر لدعم العملية التنموية في المملكة.
وشكر الصفدي نظيرته الكندية أيضاً على الدعم الذي تقدمه كندا لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأنروا) وعلى المساعدة في تحمل عبء اللجوء.
وأكّدت وزيرة الخارجية الكندية قوة العلاقات الأردنية -الكندية، وأعربت عن تقدير بلادها للدور الرئيس للمملكة في جهود تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة واستضافة اللاجئين.
وبحث الوزيران آخر المستجدات الإقليمية، وفي مُقدمها القضية الفلسطينية، وجهود إيجاد أفق سياسي حقيقي لإطلاق مفاوضات جادة وفاعلة لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين.
واتفق الوزيران على مواصلة التنسيق والتشاور المستمرين إزاء القضايا ذات الاهتمام المشترك بما يخدم مصالح البلدين الصديقين.
وكما اتفق الوزيران على عقد الجولة الأولى من المشاورات السياسية على مستوى كبار المسؤولين بداية الشهر القادم لبحث سبل تعزيز التعاون والتنسيق في مختلف المجالات.